ما رأيكم دام فضلكم؟

اذهب الى الأسفل

ÝáÓØíä ما رأيكم دام فضلكم؟

مُساهمة من طرف زائر1 في 28/9/2010, 3:55 am

أنا ارى المشكلة عند كل من يظن أنه مُثَّقَّف في الدولة القُطريّة الحديثة بركيزتيها العلمانيّة والديمقراطيّة؟!!! بغض النظر إن كان بمسحة اسلاميّة أو علمانية أو ديمقراطية لأن اساس فكره مبني على الفلسفة

حيث من وجهة نظري أن الفكر الفلسفي (الإغريقي أو الزرادشتي أو غيره) ينطلق من أنّه يجب أن يكون هناك نُخْبَة تُمَثِّل خُلاصَة العَقْل ولذلك من المنطقي أنّه يجب التعامل معها على أنّها مَعْصُومة مِن الخَطأ، ويجب إظهارها على أنّها معصومة من الخطأ (التُّقْيَة) من قبل تابعيها ويتم تَأويل كل ما ينتج عنها وفق تأويلات تدعم أنّها تُمثِّل خُلاصَة العَقْل بعيدا عن أي اسس لغوية أو معجميّة أو قاموسيّة بحجّة أن الغاية تبرّر الوسيلة، فالغاية من أجل المصلحة العليا للمجتمع؟!!! أي أنَّ النُّخْبّة هي المجتمع،

فلذلك أنا برأيي أن لا وجود لأي معنى من معاني حُريَّة للرأي يُمكِن أن يكون له تأثير وصدى في أي وسط علماني أو ديمقراطي لأي شخص من خارج مجموعة النُّخْبَة

لأنه من الضروري في الوسط العلماني والديمقراطي أن يكون الولاء والحاكميّة للنُّخْبَة الحاكمة وفي المواقع النُّخْبَة الحاكمة ما هي؟ أليس أصحاب الصلاحيّات الإدارية يمثلون النُّخْبَة الحاكمة؟!!!

ما رأيكم دام فضلكم؟
ابو صالح
avatar
زائر1
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى